مليونية ٣٠يونيو رسالة للعالم بأن السودان ملهم الشعوب وصانع الثورات

الخرطوم 30-6-2020 (سونا)- أكدت الأستاذة شاهيناز صلاح ممثل لجان مقاومة جبرة إن خروجهم في مليونية ٣٠ يونيو إرسال رساله للعالم بأن الشعب السوداني هو ملهم الشعوب وصانع الثورات واضافت “خروجنا اليوم يجئ كرد لاعتبار الشعب السوداني والشهداء”.

وقالت شاهيناز لـ(سونا) في إفتتاح مركز الشهيد قصي حمدتو بجبرة اليوم “سنخرج اليوم كما خرجنا في مليونية ٣٠ يونيو ٢٠١٩ في ظل ظروف معقدة من انقطاع النت وغيره بما يقارب ٨ مليون من الكتلة البشرية الموجبة للتغيير في العالم” وقالت أرسلنا عبر مليونية ٢٠١٩ م كشعب ولجان مقاومة رسالة في بريد العالم بأن الشعب السوداني هو صانع الثورات ورسالة في بريد القوات النظامية والعسكرية ان دورهم يقتصر على حماية المدنيين والشعب السوداني والعمل والاجتهاد على هيكلة المؤسسات العسكرية لتتسق مع شعار الثورة من الحرية والسلام والعدالة ومقام الثورة.

وأضافت، خرجنا لأن الشعب السوداني هو الذي بيده القرار ورسالتنا كلجان مقاومة علينا حماية مكتسبات الثورة ومراقبة الفترة الانتقالية لتادية مهامها، وأشارت شاهيناز الى أن خروجهم لمطالب وردت في الوثيقة الدستورية ١٦ مطلب مهم خلال الفترة الانتقالية تبدأ بعملية السلام وتنتهي بلجنة التحقيق في مجزرة فض الاعتصام، مضيفة ان من المطالب مخاطبة جزَر الأزمة الاقتصادية والقوانين المقيدة للحريات وهيكلة المؤسسات العدلية ومحاربة الفساد والفاسدين مشيرة إلى أن هذه المطالب لم يتم انجاز واحدة منها، والمطالبة بالحكم المدني وتكوين المجلس التشريعي لدوره في مراقبة الجهاز التنفيذي وسن القوانين والتشريعات مشيرة الى انه مازال الولاة عسكريين وكل مظاهر الدولة عسكرية، وأكدت أن لا رجوع من الشارع ما لم تتحقق المطالب التي خرج من أجلها الشعب واستشهد من أجلها الشهداء.