القوات المشتركة السودانيةالليبية تستعيد112مواطنا سودانيا

دنقلا في 5-11-2019م (سونا) – نجحت القوات المشتركة السودانية الليبية بالولاية الشمالية من استعادة 112مواطنا سودانيا تم ابعادهم من قبل السلطات الليبية من داخل اراضيها .

واكد قائد القوات المشتركة السودانية الليبية بالولاية الشمالية بالانابة المقدم ركن ناصر الامين بشير الحاج ان القوات المشتركة السودانية الليبية ستظل دوما تعمل وتساهم مع الأجهزة الامنية الأخرى في حفظ الأمن والاستقرار وحماية وتأمين الحدود ومكافحة ظاهرة الاتجار بالبشر والهجرة غير الشرعية ومحاربة كافة اشكال الجرائم الحدودية العابرة مشيرا الي أن هذا الانجاز جاء بفضل الله أولا ثم بيقظة ومتابعة القوات المشتركة السودانية الليبية التي ظلت العين الساهرة من اجل حماية حدود الولاية الشمالية مع دول الجوار من كافة الجرائم والممارسات المتكررة من قبل عصابات الاتجار بالبشر والهجرة غير الشرعية .

وقال المقدم ناصر الامين بشير في تصريح لسونا ان أكثر الفئات والشرائح التي تنتهج الهجرة غير المشروعة شريحة الشباب والذين يعول عليهم الوطن كثيرا للمساهمة في تعميره ونهضته والاستفادة من الخيرات والامكانيات الكبيرة التي يزخر بها السودان في المجالات كافة مضيفا ان القوات المشتركة السودانية الليبية قامت بتقديم كافة الخدمات والمساعدات الإنسانية للذين ابعدوا من دولة ليبيا وذلك قبل اتخاذ الاجراءات القانونية ضدهم.

من جانبه حذر رئيس شعبة استخبارات القوات المشتركة السودانية الليبية بالولاية الشمالية المقدم ملاذ حسن محمد سرور من خطورة ظاهرة الاتجار بالبشر والهجرة غير الشرعية واكد مواصلة جهود القوات المشتركة السودانية الليبية في الحد من مثل هذه الظواهر التي تضر بأمن واستقرار البلاد واضاف انه تم تقديم الخدمات الصحية والايوائية والغذائية للمبعدين .

بدورهم اشاد عدد من  السودانيين الذين ابعدتهم السلطات الليبية اشادوا بجهود ودور القوات المشتركة السودانية الليبية بالشمالية في تأمين الحدود وبسط الامن والاستقرار وحماية الممتلكات مؤكدين انهم واجهوا معاملة قاسية من قبل السلطات الليبية .