حمدوك يختتم زيارته لولاية شمال دارفور

الفاشر 4-11-2019م (سونا) إختتم رئيس مجلس الوزراء د عبد الله  حمدوك والوفد الوزاري المرافق له  مساء اليوم  زيارته الي مدينة الفاشر حاضرة ولاية شمال دارفور  والتي استغرقت يوما واحدا وقف خلالها علي الاوضاع العامة للمواطنين والجهود التي تبذلها حكومة الولاية في بسط الأمن والاستقرار وتوفير الخدمات ودفع جهود العودة الطوعية للنازحي، وضم الوفد وزراء رئاسة مجلس الوزراء وديوان الحكم الاتحادي والشباب والرياضة.

و التقى رئيس الوزراء بمعسكرات ابو شوك وزمزم للنازحين ممثلي النازحين من الادارات الأهلية والشباب والمرأة واستمع الي مطالبهم التي تتمثل في توفير الامن بقرى العودة الطوعية والخدمات الاساسية،ومعالجة قضية النزوح واللجوء بصورة جذرية باعتبارها من مستحقات السلام المستدام، حيث وعد رئيس الوزراء باستصحاب آرائهم وافكارهم في تحقيق السلام.

كما عقد رئيس مجلس الوزراء الانتقالي اجتماعا مع حكومة ولجنة امن ولاية شمال دارفور واطلع خلاله علي خطط وبرامج  الحكومة في مجال تحقيق السلام المستدام وتنفيذ مشروعات التنمية والخدمات ودعم العودة الطوعية ، معلنا دعم الحكومة الانتقالية لتلك الخطط والمشروعات  مشيدا بجهود حكومة الولاية في هذا المجال.

كما تضمن  برنامج زيارة رئيس مجلس الوزراء لقاءات مع زعماء الادارات الأهلية وممثلي قوي الحرية والتغيير.

وكان د حمدوك قد تفقد جامعة الفاشر ومستشفيات الاصابات والطوارئ الجديدة والمستشفى التعليمي ومستشفى الفاشر جنوب ومركز غسيل الكلى ومسجد الفاشر العتيق ،وافتتح فرع بنك السودان المركزي بالفاشر واختتم برنامج زيارته بحديث اعلامي.

وكان في وداعه بمطار الفاشر والي شمال دارفور المكلف اللواء الركن مالك الطيب خوجلي واعضاء حكومة ولجنة امن الولاية وقيادات الفعاليات.