أخبار الولاية

خطة لزراعة 1.4مليون فدان للموسم القادم بالجزيرة

مدني 13 -2-2019م (سونا) – دعا د. محمد طاهر ايلا والي ولاية الجزيرة وزارة الموارد المائية والري والكهرباء لمضاعفة الجهود في تجويد وتحسين خدمات الري بإختيار شركات ذات كفاءة وامكانيات عالية لمعالجة كافة مشاكل الري بمشروع الجزيرة وإزالة الحشائش والأطماء .

جاء ذلك لدي ترؤسه صباح اليوم بأمانة حكومة الولاية بمدني إجتماع اللجنة العليا لإنجاح الموسم الزراعي بالولاية .

ووجه سيادته مؤسسات البحث العلمي لإستنباط عينات وتقانات حديثه تسهم في زيادة الإنتاج والإنتاجية.

وشدد ايلا على ضرورة تحديد الحوجة الفعلية من الخيش لمقابلة إحتياجات حصاد محصولات العروة الشتوية بمشروع الجزيرة وحصر الموجود من الخيش ..

من جانبه أعلن المهندس عثمان سمساعة محافظ مشروع الجزيرة أن الموسم الزراعي 2018م – 2019م شهد زراعة 1.2 مليون فدان بمحاصيل العروة الصيفية والشتوية بالإستخدام الأمثل للموارد المتاحة والتوسع الأفقي بزيادة المساحات المزروعة والتوسع الرأسي بزيادة الإنتاجية .

وأشار سيادته الى التوسع المستمر في مساحات محصول القطن وزيادة الإنتاج بزيادة مساحات الشراكات التعاقدية وتوفر التمويل الفردي للمزارعين وعبر تنظيمات مهن الإنتاج الزراعي من البنك الزراعي وفروعه معلنا أن إدارته إستلمت مبلغ 186 مليون جنيه لسلفيات حصاد القطن وشراء الفائض .

واعلن سمساعة أن جملة مساحات العروة الصيفية بلغت 659.9 ألف فدان منها 172.4 ألف فدان فول سوداني و300.5 ألف فدان ذرة و23.5 ألف فدان جنائن خضروات ومحاصيل أخرى ، فيما بلغت جملة مساحات محاصيل العروة الشتوية 524.3 ألف فدان فدان منها 372.053 فدان قمح و68.2 ألف فدان بقوليات وبصل وخضروات شتوية .

وابان سمسماعة ان الخطة التاشيرية للموسم الزراعي 2019م – 2020م تستهدف زراعة 1.4 مليون فدان منها 900 ألف للعروة الصيفية و500 ألف فدان للعروة الشتوية مشددا على ضرورة توفير مطلوبات الموسم الزراعي بتأهيل وتحديث وتطهير قنوات الري وصيانة الأبواب والمنظمات الوسيطة ومواسير أبو عشرينات خاصة الشبكة الصغري وضرورة توفير الآلات المطلوبة لصيانة القنوات من كراكات وتأهيل الهيئة العامة للحفريات وتوفير التمويل اللازم لإحلال طلمبات القسم الشرقي (الحداف وودالفضل )واعادة تأهيل المصارف الكبيرة بالمشروع (مصرف الشوال ومصرف السكر) والمصارف الكبيرة الاخري ورفع سقف التمويل الشخصي من 100 ألف جنيه إلى 200 الف جنيه وتوفير أسطول عربات للعمل في الغيط وتهيئة بيئة العمل وإعادة تسوية الأراضي الزراعية وإزالة العوالي بإستخدام تقنية الليزر ومكافحة شجرة المسكيت والأشجار الأخرى التي انتشرت بالمشروع خاصة بشبكة الري وبعض الأراضي الزراعية .

وأقر الأستاذ عبد السلام الشامي رئيس جمعيات مهن الإنتاج الزراعي بمشروع الجزيرة والمناقل بنقص سماد اليوريا في بعض المساحات وظهور بعض مشاكل الري في بداية الموسم وتدني المناسيب مما أثر علي المناطق الطرفية بالمشروع ودعا الى ضرورة توفير السيولة والمواد البترولية لحصاد القمح .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *