أخبار الولاية

ايلا:الزراعة قاطرة الإقتصاد الوطني

مدني في 2 -2-2019م (سونا) – أعلن الدكتور محمد طاهر ايلا والي ولاية الجزيرة أن ما حققه مشروع الجزيرة من إنتاجية في مختلف المحاصيل خلال المواسم الزراعيه الأخيرة تجاوز كل الإنتاجيات في العهد الذهبي للمشروع الجزيرة في كافة المحاصيل.وأكد ايلا لدي مخاطبته مساء أمس بمدني إفتتاح الأسبوع الزراعي المقام ضمن فعاليات معارض الجزيرة للسياحة والتسوق بحضور أعضاء حكومة الولاية وقادة الأجهزة الشرطية والأمنية والتنفيذية والسياسية وعلماء واساتذةجامعة الجزيرة وهيئة البحوث الزراعية ومجلس تتظيمات مهن الإنتاج الزراعي والحيواني والشركات والبيوتات التجارية الرعاية المشاركة في المعرض الزراعي أكد الدور الرائد للقطاع الزراعي في دعم الإقتصاد الوطني ونهضة الولاية وتحريك القطاع الصناعي وتوفير فرص عمل مباشرة وغير مباشرة للشباب والخريجين والإسهام في تجاوز الأزمة الإقتصادية العابره وتحقيق الأمن الغذائي .

وأضاف والى الجزيرة أن الأسبوع الزراعي جسد الإهتمام الذي ظلت توليه الولايه بالقطاع الزراعي بجوانبه البستاني والحيواني والمزارعين كاشفا عن العديد الندوات والسمنارات والأوراق العلمية والبحثية التى ستقدم خلال الأسبوع لمعالجة قضايا الزراعة في مجالات التمويل والإستثمار والشراكات وإستخدام التقانات الحديثه معلنا ترحيبه بالشركات والشراكات والمستثمرين والمبادرات الراميه لزيادة الإنتاج والإنتاجية .

من جانبه أكد الأستاذ الهندي الريح النور وزير الإنتاج والموارد الإقتصادية رئيس لجنة الأسبوع الزراعي على أن تخصيص اسبوع للزراعة ضمن فعاليات معارض الجزيرة للسياحة والتسوق يعكس إهتمام الولاية بالقطاع الزراعي وإبراز دور ومكانة الولاية الزراعية باعتبارها حاضنة لأكبر مشروع زراعي في البلاد معددا الإتفاقيات والجهود الي قام بها الوالي للنهوض بمشروع الجزيرة والتى تكللت بتحقيق متوسط إنتاجية 14 قنطار قطن في الفدان الواحد .

واوضح الريح أن الجزيرة مؤهلة لسد الفجوة الغذائية والعبور بالبلاد من أزمتها الاقتصادية وتحقيق الإكتفاء الذاتي مشيرا إلى أن هذا الموسم شهد زراعة 360 ألف فدان قمح بالجزيرة تكفي لسد ٤٠% من حاجة البلاد والإتفاق مع جمهورية كوريا الجنوبية لإقامة منطقة النابتي الصناعية لصناعة الجلود والاتفاق مع مقاطعة شاندونق الصينية لإقامة مصانع للغزل والنسيج وإعادة الحياة لمصنع اللبن المبستر وإنشاء 14 محلجا للقطن وقيام صوامع للغلال في المناقل وجنوب الجزيرة .

وعبر الريح عن شكره وتقديره للشركات والبيوتات التجارية واللجان التي ساهمت في إنجاح الأسبوع الزراعي ..

ووصف الأستاذ مصطفي الشامي معتمد محلية جنوب الجزيرة قيام أسبوع زراعي بالوصفة السحرية لإيجاد علاج لمشاكل وقضايا الزراعة بالولاية وأهمها مشروع الجزيرة الذي يعتبر الجسر الآمن لعبور الإقتصاد السوداني لشاطىء الأمان مضيفا أن الأسبوع فرصة للمزارعين للوقوف علي آخر ما وصلت إليه الصناعات الزراعية من تقانات وآليات .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *