أخبار الولاية

إدماج قضايا السكان في التنمية

مدني في21-12-2018 (سونا) – شدد المجلس القومي للسكان على ضرورة إدماج قضايا السكان في الخطط التنموية للدولة ووضع خطط وبرامج للسكان والتنمية تعتمد على تحديث السياسات السكانية والانتقال بالبشر للرفاهية.

وقالت الأستاذة فاطمة علي بابكر الأمين العام لمجلس السكان بولاية الجزيرة لدى مخاطبتها صباح اليوم  بقاعة قصر الثقافة بمدني سمنار قضايا تنظيم الأسرة والسياسة القومية للسكان الذي نظمه مجلس السكان بالولاية بالتعاون مع المجلس القومي للسكان وبرنامج الأمم المتحده الإنمائي إن السمنار يأتي بالتزامن مع الحراك التوصل للمجلس لمراجعة عمل السكان والتنمية بعد مرور 20 عاما على مؤتمر القاهرة الذي يعتبر نقطة عمل وتحول في قضايا السكان.

وأشارت في الورقة التي قدمتها حول السياسية القومية للسكان للحاجة لجهد كبير للتقدم في قضايا الألفية في مجال الإسكان ودمج الخطط والبرامج الولائية، وأعلنت عن اتفاق الدول الإفريقية على وثيقة موحدة لقضايا السكان.

  وقالت إن مرتكزات السياسة القومية شملت 13 محورا هدفت من خلاله لخفض وفيات الأمهات والأطفال بحلول 2031م وأقرت بفشل المجلس في إجراء التعداد في 2018م، لافتة لأهمية التعداد السكاني والبلاد تتطلع لواقع سياسي ولقتصادي ولجتماعي جديد يتطلب بيانات محددة في كافة المجالات تساعد الدولة على التخطيط المستقبلي .

وتناول الأستاذ أبو مدين عمر من إدارة الصحة الإنجابية بوزارة الصحة في ورقته حول تنظيم الأسرة الوضع العالمي والإقليمي في استخدام موانع الحمل ومرتكزات الصحة الإنجابية وخدمات تنظيم الأسرة هذا وقد أصدر السمنار حزمة من التوصيات وأكد على ضرورة الاهتمام بتمكين المرأة وزيادة مشاركتها في التخطيط العائلي وإجراء المسوحات الديمغرافية بشكل دوري لمتابعة المتغيرات وتشجيع وسائل الإعلام للقيام بالدور التوعوي والتشجيعي في مجالات الصحة الإنجابية وخلق وعي مجتمعي بالحقوق وتشجيع البحث العلمي وإدماج دور الرجل في تنظيم الأسرة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *