أخبار الولاية

اكتمال الاستعدادات لإطلاق خدمة التوقيع الالكترونى .

الخرطوم 28-11-2018 (سونا) اعلن المهندس محمد عبد الماجد المدير العام للسلطة القومية للمصادقة الالكترونية عن جاهزية السلطة للاضطلاع بدورها فى تعزيز الثقة وتأمين المعاملات الالكترونية وضمان سلامتها بما تم انشاؤه من بنيات تحتية وماوضع من سياسات ونظم وضوابط لتنظيم التشفير وتأمين المعاملات الالكترونية .وكشف في تصريحات صحفية بمقر جناح السلطة بمعرض السودان الاول لتكنولوجيا المعلومات المقام فى اطار فعاليات ملتقى معلومات الولايات السادس عشر بولاية الخرطوم بأرض المعارض ببري ، كشف عن اكمال السلطة استعداتها الفنية لاطلاق خدمة التوقيع الالكتروني ، واشار الى أن اطلاق هذه الخدمات يمثل اهم العوامل التى من شأنها تعزيز الثقة فى المعاملات الالكترونية وضمان سلامتها وتقييم حجيتها القانونية بين الاطراف فى ظل توجه البلاد نحو حوسبة الخدمات .

وشدد عبد الماجد على أن التوقيع الالكترونى الذى ستطلق خدماته خلال الشهر المقبل يشكل ركنا اساسيا في تداول المستندات الكترونيا وقال إن اي مستند لا يحمل توقيعا الكترونيا معتمدا لا يصح وليس له حجية قانونية ولا سلامة. وطالب مدير السلطة القومية للمصادقة الالكترونية كافة المؤسسات والشركات بعدم التعامل مع اي انظمة تشفير الا بعد اخذ موافقة السلطة والحصول على اجازتها ضمانا لحقوق المتعاملين . واوضح أن مشاركتهم فى هذا المعرض تأتي في اطار جهود توعية وتبصير المواطنين بمجالات علم السلطة خاصة فيما يلي اهمية التصديق الالكترونى وخدماته فى ظل جهود الدولة وسعيها الجاد لتحقيق الانتقال الالكتروني لكافة المعاملات والخدمات ، ودورها في تأمين هذه المعاملات واثبات حجيتها القانونية. واكد ان التحول للمعاملات والخدمات الالكترونية اضحى توجها عالميا لما له من دور فى تسهيل الاعمال وتيسير حياة الناس بما يوفره من جهد ومال ووقت ودعم للاقتصاد مشيرا الى سعيهم لاندياح هذه الخدمات عبر مختلف الوسائط

يشار الى ان التوقيع الالكترونى يقصد به ( توقيع يتم انشاؤه او ارساله او استقباله او تخزينه بوسيلة الكترونية ويتخذ شكل حروف او ارقام او رموز او اشارات يكون لها طابع متفرد ويسمح بتحديد هوية وتمييز شخصية الموقع من غيره )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *