أخبار الولاية

ختام اعمال الملتقى النقابي الأول لعمال المصارف

مدني 24-10-2018(سونا)-أكد الدكتور منجد عباس والي ولاية الجزيرة بالإنابة أن الجهاز المصرفي ملك للمجتمع وخروج أي مصرف من العمل الاقتصادي يعد خسارة للمواطن السوداني، وأرجع خلال مخاطبته اليوم بمنتجع مخلص بمدني ختام الملتقى النقابي الأول لعمال المصارف والأعمال المالية بالسودان والذي جاء بمشاركة 14 ولاية، تراجع أداء الجهاز المصرفي في السودان للحرب الاقتصادية المفروضة على القطاع المصرفي من الداخل والخارج، وعبر عن إشادته بصبر العاملين بالمصارف في التعامل مع الجمهور إبان أزمة شح النقد ووعيهم بمسببات الأزمة ومآلاتها وآلية الخروج منها .

وحيا منجد إسهامات العاملين في الأعمال المالية الأخرى تجاه توفير الإيرادات ،وقطع بأن النظام المالي في السودان يمر بأفضل حالاته إدارياً عبر سياسة التحول التقني لإنفاذ الحكومة الإلكترونية للاندماج في المنظومة العالمية والدخول في الأنظمة المالية العالمية، لافتاً لأهمية انعقاد الملتقى النقابي الأول بالجزيرة لدفع الأداء المالي عبر تبادل الخبرات والأفكار، مستعرضاً جهود الولاية في التنمية ،معلنا عن جاهزية 253 مشروعاً تنموياً وخدمياً للافتتاح في نوفمبر القادم .

وكشف الأستاذ يوسف عبد الرحمن العبيد رئيس النقابة العامة لعمال المصارف والأعمال المالية عن إنشاء بورصة للنقد الأجنبي لضبط التعامل به ،مشددا على أهمية التنوير والتبشير بمشروع الدفع الإلكتروني والالتزام بإنفاذه لحل مشكلة السيولة ،وأعلن عن قيادة النقابة لمبادرة تقليل الصرف الحكومي ومحاسبة المتلاعبين بممتلكات الدولة في ظل التحديات الاقتصادية التي تمر بها البلاد .

ووجه العبيد منسوبيه بالأعمال المالية للتوافق لإنفاذ موازنة 2019م عبر زيادة الإيرادات وتقليل المنصرفات، وأقر بضعف التحصيل الضريبي ،مشيراً الى أن الضرائب تمثل 3٪ فقط من الناتج القومي ،وقال إن الملتقى جاء للتنوير بالقضايا الاقتصادية والسبل الكفيلة لتخفيف آثارها عبر زيادة الإنتاج والإنتاجية ورفع قيمة العمل ،مستعرضاً جهد النقابة في دعم المصارف وتحسين أوضاع منسوبيها ،داعياً لحماية المصارف وإعادة الثقة فيها ،مجدداً حرص الحركة النقابية للتواصل مع كل المؤسسات المالية للحفاظ على المال العام وحقوق العمل..

وكان الأستاذ الفاتح الأمين رئيس نقابة عمال المصارف والأعمال المالية بالجزيرة قد أكد على خصوصية انعقاد الملتقى بالجزيرة ودوره في صقل الخبرات والكفاءة لتطوير القطاع الاقتصادي، مستعرضاً إنجازات النقابة بالجزيرة وإسهامها في تخفيف الآثار الاقتصادية على منسوبيها عبر تنفيذ 3 وثبات لدعم المعاشيين إضافة لمشاريع التمويل الأصغر وخراف الأضاحي وسكر رمضان .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *