انطلاقة النسخة الثالثة لمهرجان الجزيرة للسياحة والتسوق 11 نوفمبر المقبل

مدني 10-10-2017م (سونا) – أكد الدكتور محمد طاهر إيلا والي ولاية الجزيرة رئيس اللجنة العليا لمهرجان الجزيرة للسياحة والتسوق الثالث أن المهرجان وسيلة وليس للترويج الاقتصادي والسياحي والترويج للنفوس ، جاء ذلك لدى ترؤسه اليوم اجتماع اللجنة العليا للمهرجان الذي سينطلق في 11 نوفمبر المقبل إلى 16 فبراير من العام 2018م مشيرا الى فرص الولاية الواسعة لجذب السياحة العلاجية بعد إعادة تأهيل وصيانة المستشفيات ومراكز العلاج المتخصصة بعاصمة الولاية.
وأعلن إيلا عن ترحيب الولاية بمشاركة الشركات والبيوتات التجارية والفرق الفنية من الدول الشقيقة والصديقة بعد رفع الحظر الاقتصادي على السودان، وأضاف أن قضية المال لا تعطل انطلاق المهرجان في وقته المحدد، مشيداً بالجهات والشركات والخيرين الذين وفروا المال وتكفلوا بالترحيل والوجبات والسكن للمشاركين في المهرجان، داعياً اللجان المتخصصة لإعداد خططها وبرامجها لوضع ميزانياتها، وقال أن تمويل المهرجان يتم عبر القطاع الخاص والبيوتات التجارية والشركات الراعية لأسابيع المهرجان وليس حكومة الولاية.
وكشف الأستاذ عثمان خليل مقرر اللجنة العليا للمهرجان عن تطابق إيرادات ومصروفات المهرجان السابق ، وأعلن أن الكلفة المتوقعة للنسخة الثالثة من المهرجان تتجاوز 11.3 مليون جنيه لتغطية 13 أسبوعاً .
وأكد اللواء شرطة د. علي الطيب مصطفى مدير شرطة الولاية عضو اللجنة العليا أن الولاية مؤهلة لقيام المهرجانات لما تمتلكه من بنيات تحتية وخبرات تراكمية في إدارة المهرجانات، مؤكدا جاهزية القوات النظامية لتأمين المهرجان دون استخدام للقوة ليخرج بالصورة التي تليق بالولاية، ولفت إلى ان المهرجان ينعكس إيجابا على نفوس المواطنين ويؤدي لخفض معدلات الجريمة .
وقطعت الأستاذة إنعام حسن عبد الحفيظ وزيرة الثقافة والإعلام أن الولاية تشهد تقدماً في إدارة المهرجانات التي تحدث حراكا اقتصادياً لتفعيل سياحة المهرجانات، وأشارت لرغبة عدد من الولايات لنقل تجربة مهرجان الجزيرة لولاياتهم.
ووصف الأستاذ الهندي الريح النور وزير الشباب والرياضة المهرجان بالإضافة الحقيقية للولاية في تحريك سواكن الإبداع ، ودعا لاستغلال فرصة الملتقى الاقتصادي للترويج لجذب المستثمرين لمشاريع الولاية .
وأكد اللواء النعيم خضر مرسال معتمد محلية مدني الكبرى؛ رئيس لجنة التزيين والتجميل عن توحيد زي العاملين بالكافتيريات والمطاعم بمدينة ودمدني، وإنارة الطرق وقيام حملات لإصحاح البيئة وإعادة طلاء الكيرفستون، معلنا عن رغبة ابناء ودمدني بولاية الخرطوم للمشاركة في المهرجان.
وكشف الأستاذ كمال النقر رئيس لجنة التراث عن النقلة النوعية لمعرض التراث في النسخة القادمة، وأشار أن معرض التراث خلال النسخة السابقة استقبل أكثر من 850 ألف زائر .
ودعا البروفيسور مهدي علي صالح مدير مستشفى الجزيرة للإصابات لضرورة التعريف بإمكانيات الولاية الصحية والعلمية طيلة أيام المهرجان لتفيعل السياحة العلاجية والتعليمية، وزاد أن المهرجان عزز السلوكيات الإيجابية وقلل من وقوع الجريمة .






Comments are Closed