بدون تصنيف

دعوة بضرورة إعداد مركز متكامل لجودة الصادر
 2019-02-06 09:21:02.000 | مشاهدة  52 | مشاركة الخبر علي : |  | طباعة : 

مدني 6-2-2019م(سونا) أكد الدكتور عبد العزيز الأمين قسم الله عميد المعهد القومي لتنمية الصادرات البستانية بجامعة الجزيرة إلتزام المعهد بتقديم كافة أوجه الدعم الفني لزيادة الصادر البستاني بولاية الجزيرة.

جاء ذلك خلال حديثه صباح اليوم في الندوة العلمية التي جاءت بعنوان (الصادرات البستانية وأهمية زراعة الشجر المثمر) ضمن فعاليات أسبوع المعرض الزراعي المقام هذه الأيام بميدان التلفزيون بمدنى وذلك في إطار معارض الجزيرة للسياحة والتسوق بمشاركة أعضاء حكومة الولاية والعلماء والمختصين والمزارعين .

ودعا الأمين الى ضرورة إعداد مركز متكامل لجودة وزيادة الصادر وتوفير النقل الجوي لمحاصيل الصادر إضافة لوجود مركز لفحص متبقي الأسمدة في المحاصيل البستانية .

من جانبه عدد الدكتور عبد الله عوض رئيس قسم بحوث الصادرات البستانية بالمعهد المميزات النسبية لولاية الجزيرة وأجملها في موقعها والمتميز في الوسط ووجود مزارع بمساحات كبيرة بجانب توفر المناخ الملائم للمحاصيل البستانية .

.ولفت لأهمية الإلتزام بالنواحي العلمية في عمليات الصادر البستاني

.وقطع بأن زيادة الصادر البستاني سيعمل على تخفيض أسعار المحاصيل البستانية في الأسواق المحلية

وقال إن محاصيل الشمام والليمون والقريب فروت تصدرت قائمة صادر المحاصيل البستانية وأقر بجملة من العقبات التي تعرض زيادة الصادر وتراجع في كميات محاصيل الصادر البستاني .

على صعيد متصل وخلال المحاضرة الثانية التي جاءت بعنوان (الحبوب الزيتية وأثرها على الإقتصاد السوداني) أعلن بروفسيور إبراهيم البشير محمد عضو هيئة التدريس بالمعهد القومي لصناعة الحبوب الزيتية بجامعة الجزيرة (نوبري) أن الحبوب الزيتية تمثل 14% من جملة الصادرات السودانية وإن الفول السوداني يحتل المركز الثاني من حيث الصادر إذ تحتل الولايات المتحدة الأمريكية المركز الأول.

وطالب الجهات المعنية بأمر صادر الحبوب الزيتية بضرورة إستخدام البذور المحسنة وميكنة جميع مراحل الزراعة وتسهيل إجراءات .التمويل من البنوك

.وعزا ضعف الإنتاجية لتأخر موعد الزراعة ونظافة الحشائش وتراجع الإرشاد الزراعي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *