بدون تصنيف

شراكة بين الأدلة الجنائية وجامعة الجزيرة

مدني 4-12-2018م (سونا) – أعلن د. إيهاب السر محمد إلياس رئيس قسم المبيدات والسميات بكلية العلوم الزراعية جامعة الجزيرة، أنهم بصدد الدخول في شراكة مع مركز التميز الإقليمي للأدلة الجنائية والتدريب بالخرطوم وذلك في برنامج للكشف عن القلويدات السامة والمخدرة في بعض النباتات السودانية المحلية، لافتاً إلى أن القسم يستوعب الكثير من طلاب الدراسات العليا بعد أن صارت المخدرات واقعاً يؤرق الحياة السودانية.

وأكد في تصريح لـ(سونا) أن القسم يعتبر الوحيد من نوعه في منح بكالوريوس المبيدات والسميات على مستوى الجامعات السودانية، وله إسهامات فاعلة في تنفيذ المؤتمر الثاني لإدارة الآفات في العام 2004م، والتجمع الإفريقي الأول لعلوم السميات في العام 2008م، إضافة لعضويته في الشبكة الإفريقية لتحليل المبيدات (ANCAP)، وجمعية السمية البيئية والكيمياء (SETAC).

وأشار إلى أن القسم وقع العديد من الاتفاقيات مع الجامعات الإقليمية مثل جامعة الإسكندرية والزقازيق ومراكز التدريب المحلية مثل المعمل المركزي، علاوة على القيام بالكثير من الحملات لحصر المبيدات التالفة في السودان والتخلص منها وذلك بالتضامن مع الكثير من المنظمات والهيئات العالمية.

وقال إن المشاكل التي أحدثها الاستخدام غير المرشد للمبيدات وما نتج عنه من معضلات كبيرة في البيئة السودانية، فرض ضرورة قيام قسم أكثر تخصصية في العام 1996م يعمل على تدريب كوادر مؤهلة تساهم في التعامل مع مشاكل المبيدات والسميات، ورفع الوعي البيئي للمواطن السوداني، وتوفير معلومات عن التسممات وإجراءات السلامة .

وذكر أن القسم سبق له تنظيم منتدى علمي حول تطبيقات علم السميات في العمل الجنائي، تحدث فيه المقدم شرطة دكتور المعز الطيب خبير الكيمياء الجنائية والسموم والمخدرات بالإدارة العامة للأدلة الجنائية بالخرطوم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *