بدون تصنيف

يلا يخاطب تشريعي الجزيرة

مدني في4-10-2018م (سونا) – قطع الدكتور محمد طاهر ايلا والي ولاية الجزيرة بأن انعقاد مجلس الوزراء القومي السابق بود مدني يحمل رسالة مهمة بأن ولاية الجزيرة هي الأمل المرتجى ونقطة الإنطلاق للاقتصاد السوداني والولاية القائدة للتغيير والنهضة.

جاء ذلك لدى مخاطبته اليوم أعضاء المجلس التشريعي بمحلية مدني الكبرى ولفت إلى أن السودان يعول على ولاية الجزيرة لتحقيق الأمن الغذائي وتوفير 50٪ من حوجة البلاد من القمح وزيادة الإنتاج، معلنا أن السياسيات المالية الجديدة تستهدف تحقيق رفاهية إنسان السودان وإيجاد فرص عمل جديدة عبر برنامج الإصلاح والتنمية والاستثمار.

وشدد على ضرورة الاهتمام بهموم وقضايا ومعاش المواطنين ورعاية الفقراء والمساكين واليتامي والأرامل مؤكدا أن التنسيق والتعاون وتكامل الأدوار من أهم أولويات المرحلة المقبلة لتقديم مزيد من الخدمات للمواطن.

ودعا أعضاءلمجلس تشريعي الجزيرة للنزول للمواطنين وتلمس قضاياهم وهمومهم، مؤكدا أن قرارات المجالس التشريعية ملزمة باعتبارها رأي المواطن، مشيرا للدور الطليعي والريادي لمحلية مدني الكبرى التي تعبر عن الولاية في كثير من قضاياها وهمومها مما يجعلها تتحمل العبء  الأكبر  لتكون مدني في مقدمة الصفوف .

وأكد الأستاذ الأمين محمد وداعة معتمد محلية مدني الكبرى أن محليتة شهدت تنمية غير مسبوقة مشيداً بالجهود المبذولة من قبل المجلس المحلي للمحلية الذي يمثل اليد الثانية للمحلية في إنفاذ وإرساء دعائم الحكم المحلي.

فيما كشف مولانا بدر الدين عوض الله رئيس مجلس محلية مدني الكبرى عن الترتيبات الجارية للمجلس لإصدار تشريعات للحفاظ على ما أنجزته حكومة الولاية من تنمية في مجالات الطرق  والتعليم والصحة والشباب والرياضة مستعرضا نشاط المجلس في المرحلة السابقة بعقد 13 جلسة وإصدار عدد من القوانين واللوائح والمشاركة في كافة فعاليات المحلية والولاية عبر التنسيق المحكم مع المعتمد.

هذا وقد عبر عدد من أعضاء المجلس عن شكر مواطني المحلية لقائد حكومة الولاية للإنجازات غير المسبوقة التي أنجزها بولاية الجزيرة والتي لبت تطلعات إنسان الولاية وساهمت في تحقيق مزيد من الاستقرار والسلام بالولاية وحركت القطاع الصناعي والزراعي والاقتصادي قائلين إن التنمية والخدمات ساهمت في قبولهم التكليف بعضوية المجلس وأصبحت مدينة مدني الآن لوحة زاهية وتشهد استقرارا، معلنين ترشيح المجلس للرئيس البشير في انتخابات 2020م والوقوف سندا وعضدا مع الدكتور محمد طاهر ايلا لإكمال مسيرة التنمية والنهضة بالولاية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *